Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
TOP NEWSتقارير

الحكومة المصرية تسعى لتحويل رأس الحكمة وجهة سياحية عالمية

أعادت الحكومة المصرية وضع مخطط استثماري شامل لتنمية الساحل الشمالي الغربي، وذلك وفقًا لمبادئ ومعايير التخطيط، يهدف هذا المخطط إلى استغلال الأراضي بشكل مثالى وجذب الاستثمارات المحلية والأجنبية، بالإضافة إلى التعامل مع تزايد السكان.

تنمية منطقة رأس الحكمة

توضع منطقة رأس الحكمة على رأس قائمة المشروعات في الساحل الشمالي المقرر تنميتها، كجزء من مخطط الدولة المصرية لعام 2052، بهدف جعل المدينة محطة عالمية على خارطة السياحة ومنطقة جاذبة لاستقطاب خمسة ملايين نسمة.

تعتمد استراتيجية الدولة لتطوير الساحل الشمالي الغربي على إنشاء تجمعات عمرانية جديدة تتضمن الأنشطة السياحية والسكنية والتصنيع الزراعي والتعدين، بالإضافة إلى السفاري السياحية، من المتوقع أن تستقطب مدينة رأس الحكمة ثلاثة ملايين سائح سنويًا، ويتم التركيز فيها على السياحة البحرية والشواطئ والبيئة والسياحة الصحراوية.

منطقة رأس الحكمة
منطقة رأس الحكمة

رأس الحكمة وتوافر الدولارات

توقعت الحكومة أن تؤدي الاتفاقات والاستثمارات في منطقة رأس الحكمة إلى حقن مليارات الدولارات في البنك المركزي المصري، وتأتي هذه الخطوة في وقت يعاني فيه الاقتصاد المصري من نقص في السيولة الدولارية، وتعتمد بشكل كبير على الاستثمار الأجنبي المباشر كهدف استراتيجي لتحسين الأوضاع الاقتصادية.

تشير الكثير من الإحتمالات أن يسهم الاستثمار الأجنبي المضخ في السوق في زيادة توافر الدولارات النقدية في البنوك وتلبية جزء من احتياجات الأسواق، خاصة فيما يتعلق بالاحتياجات العاجلة، وهذا من شأنه تخفيف الضغط على الدولار في السوق الموازية.

منطقة رأس الحكمة
منطقة رأس الحكمة

تحويل رأس الحكمة لوجهة سياحية

يهدف المشروع إلى استقطاب ملايين السياح من جميع أنحاء العالم، وأن تتحول مدينة رأس الحكمة الجديدة إلى وجهة سياحية عالمية تتفق مع الرؤية القومية والإقليمية لمنطقة الساحل الشمالي الغربي، وهذا سيسهم في تحقيق مجموعة من الأهداف، بما في ذلك إنشاء مدينة سياحية بيئية مالغرض من المخطط الاستثماري لتنمية الساحل الشمالي الغربي في مصر هو تطوير المنطقة واستغلال مواردها بشكل فعال لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية، يتضمن المخطط إنشاء مجتمعات جديدة في المنطقة تتضمن السكن والسياحة والتصنيع الزراعي والتعدين والسفاري السياحية.

مدينة رأس الحكمة تعد واحدة من هذه المجتمعات العمرانية الجديدة، والتي تهدف إلى أن تصبح وجهة سياحية عالمية، يتم التركيز فيها على السياحة البحرية والشواطئ والبيئة والسياحة الصحراوية، من المتوقع أن تستقطب المدينة ملايين السياح سنويًا وتساهم في تنمية القطاع السياحي في مصر.

دور رأس الحكمة في جذب الاستثمار

بالإضافة إلى الاستثمارات السياحية، يهدف المخطط أيضًا إلى جذب الاستثمارات في القطاعات الأخرى مثل الصناعة والزراعة والتعدين، يتوقع أن تسهم هذه الاستثمارات في تعزيز النمو الاقتصادي وتوفير فرص عمل جديدة وتحسين مستوى المعيشة في المنطقة.

يعتبر استقطاب الاستثمارات المحلية والأجنبية جزءًا هامًا من استراتيجية الحكومة المصرية لتعزيز التنمية الاقتصادية وتنويع قواعدها الاقتصادية، يتوقع أن تسهم الاستثمارات في المشروعات التنموية بشكل عام في زيادة النشاط الاقتصادي وتحسين البنية التحتية وتوفير فرص العمل وتعزيز التجارة والتعاون الاقتصادي مع الدول الأخرى.

تهدف الحكومة المصرية أيضًا إلى تعزيز التنمية المستدامة في المنطقة، وذلك من خلال الحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية وتنفيذ مشاريع تنموية تحافظ على التوازن بين النمو الاقتصادي والحفاظ على البيئة.

بشكل عام، يهدف المخطط الاستثماري لتنمية الساحل الشمالي الغربي في مصر إلى تعزيز التنمية الشاملة وتحسين الظروف المعيشية للسكان في المنطقة، بالإضافة إلى تعزيز الاقتصاد المصري وزيادة فرص الاستثمار والتوظيف.

منطقة راس الحكمة
منطقة راس الحكمة

اقرأ أيضا

الحقيقة الكاملة لبيع مدينة رأس الحكمة للإمارات

زر الذهاب إلى الأعلى