Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اقتصاد

“ازدحام أمام كشك” أزمة السجائر في مصر ومتي ستنتهي

في أحد شوارع “وسط البلد” بالقاهرة يتجمع الناس حول محل صغير، يقوم هذا المحل ببيع السجائر بسعرها الرسمي كما يوجد يبيع الأصناف التي تشهد نقصا في السوق المصري.

 

ويتزاحم الناس حول المحل لأنه يقوم ببيع السجائر بأسعار اقل من الموجودة في السوق الذي يشهد في الفترة الحالية ازمة في ارتفاع السجائر وهذا ماي قوم بأثارة القلق بين المدخنين سوء لجهة ارتفاع الأسعار بشكل واسع وايضاً بسبب نقص بعض الأصناف في السوق المصري بشكل عام، فما هي أسباب الازمة ومن هو المسؤول عن تصاعد والي متي سوف تستمر ازمة ارتفاع أسعار السجائر في السوق المصري، بسبب ارتفاع الأسعار بنسبة 100% فيتراوح سعر العلبة المصرية بين 55 و 60علي الرغم من انها تباع 24.

اخر مستجدات أسعار السجائر

 

من خلال شركة الشرقية للدخان كانت اخر الزيادات للأسعار والتي أعلنت عن رفع أسعار عدد من الأصناف بزياده متفاوتة من جنيه الي ثلاث جنيهات في العبوة الواحدة وكانت اخر زياده للأسعار في شهر أبريل الماضي وفي أخر تصريحات الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة الشرقية الدخان المهندس هاني أمان إن:

  • ان الشركة قامت بالاتفاق مع الأجهزة الرقابية ومباحث التموين
  • الشركة نسبة كمية الموزعات علي السوق المصري بين 25 مليون سيجارة حتي 30 مليوناً ليصل الإجمالي الي 150مليوناً سيجارة يومياً
  • واكد ان الاسعار تنخفض بشدة وتقترب للسعر الرسمي
  • الأزمة الحالية في ارتفاع الأسعار في السوق المصري بسبب التجار وتحكمهم في السوق لغرض ما
  • كما من الصعب تحديد موعد لانتهاء الازمة بسبب جشع تجار السوق المصري

جشع التجار في ازمة السجائر

وضح رئيس الشعبة العامة للدخان في مصر إبراهيم إمبابي ان سبب تصاعد الأزمه وعدم حلها حتي هذه اللحظة علي الرغم من مرور أشهر عليها ولكن باستمرار جشع التجار لأنهم يقومون بتخزين كميات كبيرة كبيره من السجائر واضافه الي ذلك تباطؤ الحكومة في اتخاذ إجراءات فعليه ضد جشع التجار المستمر وقال إن أزمة السجائر وعدم حلها متكررة علي فترات لكن في هذه الفترة ستكون مختلفة خاصة لأنها استمرت الي فتره طويله فهي تحل خلال فتره وجيزة اذا قامت الحكومة بسماع مقترحات الشعبة العامة للدخان والتي تستطيع ان تقضي علي الازمة خلال 48 ساعه وهي تكون

  • ان نقلب هرم التوزيع المعمول من قبل شركه للدخان ايسترن كومباني من خلال توزيع السجائر
  • إصدار تشريع ضريبي بتعديل الشريحة الضريبية
  • طرح مضبوطات السجائر في محطات بنزين وطنية

 

دور الرقابة علي أسعار السجائر

صرح الخبير الاقتصادي الدكتور سيد حضر عن تطور الأزمة من مجرد كونها أزمة من مجرد كونها متعلقة بارتفاع أسعار إحدى السلع إلي انها ستكون سبباً في حدوث غليان في الشارع المصري بسبب عدد مستهلكي السجائر الكبير في الشارع المصري وبالنسبة للشارع المصري الدخان هو سلعة أساسية وضرورية وكان رأي الخبير الاقتصادي أن الاستمرار في الازمة بدون الوصول الي حل

ومديرية التموين والجهات الرقابية أيضًا، كما وضح ان ما يحدث من ارتفاع اسعار من شأنه ان يعكس علي السلع الأخرى أيضًا وبالتالي سيكون من الصعب السيطرة علي السوق المصري، الحكومة قامت بدورها من خلال القرارات التي اتخذتها بتوريد موارد الخام وزيادة انتاج لاستقرار السوق المصري وضبط الاسعار، وقد استبعد ان ارتفاع سعر الدخان بسبب سعر الدولار، لأن أن سعر الدولار ثابت منذ فترة طويله ولم يتحرك، ومن الطبيعي ان يتحرك عند ارتفاع سعر الدولار.

 

كيف تتم السيطرة علي ازمة السجائر

 

ووضح الخبير الاقتصادي الدكتور سيد خضر، العديد من العوامل التي ستساعد على حل الأزمه منها:

  •  ان نقوم ب تشديد الرقابة بأن تعمل المباحث التموينية على أرض الواقع وقوم بسيطرتها على السوق المصري ، وكذلك جهاز حماية المستهلك.
  • القيام بتغيرات في توزيع الحصص من جانب شركة الشرقية للدخان، بأن تبدأ التوزيع من جديد من خلال موزعين جدد أو توزيعها بشكل مختلف
  • وضع إحكام  على السوق لإحداث توازن بالأسعار حتى لا ترتفع بشكل أكبر مما هي عليه

قد أقرت الحكومة المصرية زيادة أوامر التوريد للمواد الخام لشركة الشرقية للدخان، التي تستحوذ ٧٥ ٪؜ من حجم السوق في مصر ، كما تقوم بتصدير جزءا من إنتاجها، حتي تقوم من إنهاء هذه الأزمه فى مصر بسرعه، وإتاحة المزيد لاستقرار السوق

السجائر
السجائر

زر الذهاب إلى الأعلى