Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
سياسة وبرلمان

خلاصة الـ 90 يوماً.. 5 أرقام مهمة عن الحوار الوطني

90 يوماً بالتمام والكمال هي عمر الحوار الوطني، الذي دعا إليه الرئيس عبد الفتاح السيسي، بهدف ترتيب أولويات البيت من الداخل، لمواجهة التحديات الحالية ووضع حلولاً لها موضوعية قابلة للتنفيذ.

وما إن اختتم الحوار الوطني جلساته، إلا وبتنا أمام أرقاماً مهمة، نعرض أبرزها بالتحليل والتدقيق في «أخبار الشعب» خلال السطور المقبلة.

90 يوماً.. الرقم الأول الذي يجب أن نقف أمامه هو مدة الحوار الوطني، الذي انطلقت أولى جلساته الفعلية يوم 3 مايو الماضي، وهي مدة كافية لأن يضع المشاركون تصوراتهم ومقترحاتهم بشأن القضايا والمشاكل، والحلول، ولا سيما أن الـ 90 يوماً كانت مقسمة فيها الجلسات على محاور ثلاثة سياسي واقتصادي ومجتمعي، بما يعني أن المشاركين في الحوار الوطني لا يجتمعون كلهم في نفس الوقت، فيمكنك بمنتهى البساطة أن تضرب هذه المدة في 3، ليخرج لك عدد ساعات العمل والنقاش الحقيقية.

65 حزباً.. الرقم الثاني المهم جداً في معادلة الحوار الوطني، عدد الأحزاب المشاركة في الحوار، والتي وصلت وفقاً للبيان الختامي الصادر من مجلس أمناء الحوار الوطني، إلى 65 حزباً، وهو رقم مهم يشير إلى مدى الجدية الحزبية المشاركة في الحوار الوطني، ومدى تمثيل كافة أطياف الشعب المصري في هذا الحوار، لأنك تتحدث عن نسبة تقترب من الـ90% من الأحزاب الحقيقية الموجودة في الشارع المصري، بعد حذف عدداً من الأحزاب المجمدة منذ فترة طويلة.

12 ساعة.. لا يمكن ونحن نتحدث عن الأرقام المهمة في الحوار الوطني، أن الاجتماع الأخير الذي سبق رفع توصيات الحوار لرئيس الجمهورية، في المحاور الرئيسية الثلاثة السياسي والاقتصادي والمجتمعي، استمر قرابة الـ 12 ساعة، أي أنه حتى اللحظات الأخير كانت كل الأمور محل نقاش.

الحوار الوطني
الحوار الوطني

7223 مشارك.. رقم المشاركين في الحوار الوطني من ممثلي الأحزاب وذوي الخبرة والتخصص والمعنيين، يشير بوضوح وشفافية إلى مدى مراعات تمثيل كافة وجهات النظر، وتحقيق التوازن السياسي.

شارك ما يقرب من 2728 مشاركا بالمحور السياسي، و1714 مشاركا بالمحور الاقتصادي، و2781 مشاركا بالمحور المجتمعي، وناقش كل هؤلاء موضوعات عدة تهم المواطن المصري على مختلف المحاور والموضوعات.

قضايا الحوار الوطني

70 قضية.. ناقش المشاركون في الحوار الوطني أكثر من 70 موضوعاً وقضية، في مختلف المجالات التي تهم المواطن المصري، والتي كانت كلها منبثقة من ثلاثة محاور رئيسية سياسي واقتصادي واجتماعي، وساهم المشاركون في خروج توصيات يعول عليها كثيراً في وضع حلول للأزمات التي تواجهها مصر خلال الفترة الحالية، والتي كان من بينها.

توصيات في قضية قانون المجالس المحلية الشعبية، وفي لجنة مباشرة الحقوق السياسية والتمثيل النيابي، وكذلك قضية عدد أعضاء المجلسين النواب والشيوخ، وقضية قانون مباشرة الحقوق السياسية، والإشراف القضائي بين الدستور والضرورة العملية، وكذلك قضية النظام الانتخابي في ظل الضوابط الدستورية.

وشملت التوصيات إعادة تطوير وتخطيط المناطق الصناعية القائمة، تحديث الأنشطة المستهدفة ومراجعة الفجوة التصديرية، والتوسع في إصدار التراخيص السياحية، ووضع أنماط سياحية جديدة.

كما وضعت توصية خاصة بوضع أدلة استثمارية ميسرة ومبسطة في المجالات المختلفة، والتوسع في إنشاء المناطق الحرة العامة والخاصة وزيادة عددها، وتفعيل بعض المواد بقانون الاستثمار.

واهتم الحوار في توصياته بدعم ريادة الأعمال، وفتح المجال أمام الشباب لتأسيس مشروعه المستقل، لتخفيف الأحمال عن القطاع العام، وكذلك تشجيع الشباب على الدخول في مجالات من شأنها تعظيم المنتج المحلي.

زر الذهاب إلى الأعلى